fbpx

الاجهاض المتكرر اسبابه وطرق العلاج المتبعة

من المعروف أن الإجهاض هو فقدان الجنين قبل الوصول إلى الأسبوع العشرين من الحمل، وهناك حالات تتعرض للإجهاض دون معرفة وجود الحمل من الأساس، والإجهاض أنواع منها المختوم، المهدد، وغيرهم، وهناك الاجهاض المتكرر والذي تفقد فيه المرأة حملها مرتين، أو أكثر، ومن خلال إنجاب ingaab سنُتعرّف على الإجهاض المتكرر، وأسبابه، وطرق علاجه.

ما هو الإجهاض المتكرر؟

يعني الإجهاض المتكرر فقدان الجنين لأكثر من مرة، وذلك قبل وصول الحمل للأسبوع العشرون، وتصل نسبة النساء اللاتي تعاني من تلك الحالة إلى 1%.

أسباب الاجهاض المتكرر

هناك عدة أسباب للإجهاض المتكرر، ومن أهمها:

  1. عمر المرأة الحامل، فكلما زاد عمر المرأة، زادت نسبة التعرض للإجهاض المتكرر، فعندما يكون عمر المرأة أكثر من 35 عاماً تصبح معرضة لخطر حدوث الإجهاض المتكرر، كما يعتبر عمر الرجل عامل أساسي في حدوث الإجهاض المتكرر أيضاً، فعندما يزبد عمر الرجل عن أربعين عاماً، تزيد احتمالية حدوث إجهاض لزوجته.
  2. الإفراط في التدخين للمرأة الحامل، أو تناول الكحول.
  3. أضطراب في مستوى الكروموسومات، وذلك يكون نتيجة انخفاض كفاءة الخلية البيضية، أو نتيجة انخفاض وظيفة الرحم لدى المرأة الحامل.
  4. تشوهات الجنين، وقد تكون هذه التشوهات وراثية، أو مُكتسبة.
  5. التعرض لعدوى، فالمرأة التي تصاب بعدوى مثل داء المُقوّسات تكون معرضة لحدوث إجهاض حمل واحد، أما التي تصاب بعدوى مثل الملاريا، أو الزهري فتكون معرضة لحدوث إجهاض متكرر لحملها.
  6. اضطراب في المرحلة الأصفرية، فإذا كانت أقل من ١١ يوماً، فقد يلعب دوراً كبيراً للإجهاض المتكرر.

الاجهاض المتكرر اسبابه وطرق العلاج المتبعة

أعراض الاجهاض المتكرر

هناك عدة أعراض تشعر بها المرأة الحامل في حالة الإجهاض المتكرر، ومن أهم تلك الأعراض:

  • تقلصات شديدة في الرحم.
  • آلام مستمرة في منطقة البطن.
  • آلام في السهر لا تحتمل.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • نزيف دموي يتراوح شدته بين وسط إلى شديد جداً.

ما هو تشخيص الاجهاض المتكرر

يجب تشخيص الإجهاض المتكرر، وذلك لمعرفة الأسباب وراء حدوث ذلك، ومنع تكراره مرة أخرى، ويتم ذلك عن طريق الآتي:

  1. إجراء بعض الفحوصات الطبية التي من شأنها كشف الاختلالات الجينية إن وجدت، والتي تكون مسئولة عن عملية الإجهاض المتكرر.
  2. إعطاء الطبيب المختص كل المعلومات، والتاريخ المرضي للعائلة، وذلك مثل وجود أي أمراض وراثية، أو جينية.
  3. الكشف عن الالتهابات الجرثومية المهبلية، وخاصة إذا حدث الإجهاض بعد الشهر الثالث، مثل حدوث إجهاض في الشهر الخامس، أو السادس من الحمل.
  4. اختبار وظائف الغدة الدرقية، وقياس مستوى هرمون البرولاكتين في دم المرأة الحامل.
  5. إجراء بعض الفحوصات للكشف عن تشوهات رحم المرأة، وذلك عن طريق السونار، أو التصوير بالرنين المغناطيسي.
  6. إجراء اختبار الأجسام المضادة للكارديوليبن، وذلك لفحص الأجسام المضادة للفوسفوليبيد، فهذه الأجسام هي المسئولة عن الإجهاض المتكرر، لذلك يجب فحص المرأة التي تعاني من الإجهاض المتكرر منذ بداية الأسبوع العاشر من حملها.

الاجهاض المتكرر اسبابه وطرق العلاج المتبعة

كيفية علاج الإجهاض المتكرر؟

تختلف طرق العلاج علي أساس السبب وراء حدوث الإجهاض المتكرر ويشمل العلاج للإجهاض المتكرر الآتي:

  • علاج الاضطرابات الناتجة عن المناعة الذاتية، ففي حالة العثور على خلل في رحم المرأة الحامل، يجب إجراء عملية جراحية لعلاج ذلك الخلل.
  • استخدام الأدوية التي وصفها الطبيب في حالة وجود خلل في الغدة الدرقية، أو عند تشخيص حالة الأم بالإصابة بمرض السكري.
  • تصحيح نسبة البرولاكتين في جسم المرأة الحامل، فإذا ارتفعت نسبته زادت احتمالية حدوث إجهاض متكرر.
  • علاج اضطرابات تخثر الدم، وذلك باستخدام حبوب الأسيتيل ساليسيلك أسيد، لأن تلك الحبوب هدفها الحفاظ على الحمل.
  • يجب تناول بعض الأدوية التي تقلل من تكوين تجلطات الدم، مثل العلاج بالأسبرين، ولكن باستخدام جرعات قليلة، وذلك لعلاج حالات الإجهاض المتكرر.
  • علاج حالات الالتهاب المهبلي، وقد لا يظهر ذلك الالتهاب أي أعراض في البداية، ففي حالة عدم علاج الالتهاب المهبلي يزيد من نسبة حدوث الإجهاض المتكرر.
  • الدعم المعنوي، والنفسي للمرأة التي سبق لها  الإجهاض المتكرر.

طرق الوقاية من الاجهاض المتكرر

من الممكن تقليل نسب حدوث الإجهاض المتكرر من خلال إتباع بعض التعليمات، من أهمها:

  • التشخيص الصحيح للحالة، وعلاجها.
  • علاج الأمراض التي تصاب بها المرأة، والتي تكون سبباً في حدوث الإجهاض المتكرر.
  • الابتعاد عن الأشياء التي تسبب التوتر، والقلق.
  • عدم تناول المشروبات التي تحتوي على الكافين بكميات كبيرة.
  • الابتعاد عن التدخين، وعدم تناول الكحول خلال فترة الحمل.
  • تجنب الاقتراب من النفايات البيئية.

أقرئي أيضًا

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X