fbpx

حاسبة الاباضة وكيفية حساب أيام التبويض

حاسبة الاباضة تقوم باحتساب موعد التبويض كل شهر، وذلك لمعرفة الأوقات التي تكون فيها خصوبتك مرتفعة، للمساعدة في زيادة فرصة الحمل، فقط قومي بتسجيل أول يوم في آخر دورة شهرية على برنامج الحاسبة، وحينها ستقوم حاسبة الإباضة بتوضيح أيام التبويض، وسوف نتحدث تفصيلياً عن حاسبة الإباضة في السطور التالية من إنجاب ingaab.

كيفية حدوث الحمل

يطلق المبيض كل شهر بويضة من أحد المبيضين وتنطلق في قناة فالوب تنتظر الحيوان المنوي، وعند حدوث جماع يقوم الحيوان المنوي بالمرور في قناة فالوب متجهاً إلى المبيض، حيث تقوم البويضة باستقباله وحدوث التحصيل، فإذا كانت البويضة صالحة يحدث حمل، وتبقى البويضة داخل الرحم لمدة 24 ساعة منتظرة الحيوان المنوي.

حاسبة الاباضة

حساب أيام التبويض

  • معرفة الأيام المناسبة للتبويض وذلك للعمل على زيادة فرصة حدوث حمل.
  • إذا كان الزوجين لا يرغبان في الحمل، فيجب معرفة أيام التبويض الابتعاد عنها وعدم ممارسة الجماع فيها.
  • أفضل وقت لحدوث الحمل بعد بدأ أيام التبويض بيومين.
  • يمكن حدوث حمل في الأيام العديدة ولا يشترط فترة التبويض فقط.
  • فترة نزول الدورة الشهرية هي فترة أمان، وذلك لعدم إمكانية حدوث حمل أو إقامة علاقة بها.
  • إن المعدل الطبيعي للدورة الشهرية من 25:28 يوم.
  • يمكن احتمالية حدوث حمل في 6 أيام من كل شهر تكون المبيضين في أفضل حالة له.
  • تختلف فترة الإباضة من امرأة لأخرى.

علامات فترة الإباضة

هناك بعض العلامات التي تظهر على المرأة وهي:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم: يرتفع مستوى هرمون الملوتن، ويمكن قياسه عن طريق برنامج الإباضة المنزلية.
  • تصبح الإفرازات أكثر وضوحاً: حيث تصبح مطاطية وقوامها شبيه ببياض البيض.

حاسبة الاباضة

يقوم المبيضين كل شهر بإطلاق بويضة صالحة للتخصيب، حيث تكون مستعدة لاستقبال الحيوان المنوي، وتعيش البويضة داخل الرحم لمدة أسبوع في انتظار الحيوان المنوي، ولهذا ينصح إقامة علاقة حميمية يوم بعد يوم لتكون لديك فرصة أكبر لحدوث الحمل.

كيف تعمل حاسبة الاباضة

من المعروف طبياً أن التبويض يحدث في الأسبوعين اللذين يسبقان نزول الدورة الشهرية، ويتم احتساب فترة التبويض من خلال تسجيل أول يوم في آخر دورة شهرية، وحينها يظهر موعد الإباضة الدقيق، وهذا يكون افضل وقت لحدوث الجماع لإنجاح محاولة الإنجاب، ووجود بعض برامج حاسبة الإباضة التي تتابع جميع تفاصيل الحمل حتى يوم الولادة.

حاسبة الاباضة

كيفية معرفة افضل أيام الإباضة

هناك بعض الأيام التي تكون الخصوبة بها عالية، وفي هذه الأيام يحدث للجسم بعض الأعراض والتي منها:

  • حرارة الجسم: عند الوصول فترة الإباضة سترتفع درجة حرارة الجسم قليلاً.
  • إفرازات عنق الرحم: يفرز الرحم بعض الإفرازات المهبلية وتغير لون ورائحة الإفرازات على حسب اقتراب فترة الإباضة أم لا، ومن المعروف إن الإفرازات تكون لزجة وذات لون ابيض يتشابه مع بياض البيض النيء، ولهذا يجب متابعة شكل الإفرازات في فترة التبويض.
  • تغيرات عنق الرحم: يتغير شكل الرحم طوال الشهر، حيث تتغير وضعيته وملمسها مما يدل على اقتراب فترة التبويض، ويكون عنق الرحم في فترة التبويض قصيراً ومرتفعاً قليلاً ومفتوحاً بعض الشيء كما أنه يكون رطباً.

وقت الجماع في فترة الإباضة

يفضل الإكثار من الجماع في فترة الإباضة حيث يكون الرحم مستعداً لاستقبال البويضة المخصبة، ويفضل التخطيط للجماع إذا كان الزوج مسافراً أو مشغولاً طوال الوقت، بينما غير ذلك يكون التخطيط للجماع أمراً موتراً للغاية مما يجعل الزوجين غير مستمتعين به.

وفي النهاية ينصح بالجماع كل يومين في الفترة بين الدورة الشهرية الأخيرة والقادمة، وذلك لزيادة فرص الإخصاب، ولا يشترط الالتزام بفترة التبويض فقط، حيث يكون الرحم على استعداد تام لاستقبال البويضة الملقحة بالحيوان المنوي الصالح طوال الوقت.

اقرئي أيضًا

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X